المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : موقع الطالب في لغة الحوار الواقع والمأمول


حاتم
18-06-2011, 01:14 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

عندما بدأت أفكر في هذا الموضوع حلقت بخيالي بعيدا وتأملت
ذلك الطالب الذي يجلس مع والديه وإخوته على طاولة واحدة كل منهم يطرح ما لديه من إشكالات ومن أسئلة مختلفة تجول وتدور في خاطره وفكره ثم من خلال هذه الاطروحات يصلون إلى إجابات شافية ومقنعة
تلك إذن أسرة غرست وعززت مبدأ الحوار وابدأ الرأي وقبول الرأي الأخر المخالف
ثم ذلك الطالب يذهب إلى مدرسته وهو في شوق إليها لأنها تحترمه وتتعامل معه على أسس تربوية سليمة بحيث تتيح له المحاورة والمناقشة وبيان وجهة النظر
وفجأة ! فقت من خيالي على واقع طلابنا اليوم
الطالب في أسرته وطوال تعليمه لم يتعلم إلا مثلث الرعب(أصمت ـ عيب ـ اسمع ) فجعلت منه دمية تتحرك حسب الأهواء وكأنه لا إرادة له ولا مشيئة ولا اختيار فنشا جيل ولا زالت هذه الترسبات عالقة في نفسه وذهنه ومع مرور الايام
تحول الصمت عنفا والعيب تحللا والاستماع وتنفيذ الأوامر تمردا وعصيانا
إن أقسى شي على الإنسان أن يشعر بالتهميش وعدم الأهمية في صنع القرارات
أيها الأحبة /إننا مسئولون كل المسئولية عن فلذات الأكباد وعن تربيتهم وتعليمهم القيم والمبادىء السليمة وغرسها في نفوسهم وجعلها سلوكا يحتذى فبذلك نصنع امة صالحة وجيلا متفاهما متحاورا يخدم دينه ووطنه ويؤدي رسالته في الحياة على الوجه الأكمل
أيها الأحبة / إذا بدأنا بالخطوة الأولى وصححنا أخطاءنا الماضية وفتحنا مع أبناءنا وطلابنا باب الحوار واحترام أراء الآخرين فلاشك أننا سنصل بإذن الله
إلى ذلك المأمول الذي رايته في مخيلتي

نبع الصفاء
18-06-2011, 11:19 PM
الموضوع مو داخل مزاج الاعضاء
والحوار في وسطنا الاجتماعي معدووووووووووم
اصمت -عيب -اسمع